Alt
on 10 Oct 2019 11:25 AM
عربية

 

شرب الماء المعالج بالكلور يزيد من خطر الإصابة بسرطان المعدة والأمعاء على مدى الحياة بنسبة 50 إلى 100٪.

من أجل المحافظة على نظافة المياه والوقاية من الامراض تم استخدم الكلور كمطهر ومعقم للمياه المعدة للشرب لكنّ استخدام هذا العنصر القوي (الكلور) له آثار إيجابية وسلبية على الجسم، فعلى الرغم من المنافع التي حققها الكلور لتعقيم الماء إلّا أنّه بالمقابل له تأثيرات ضارة بصحة الإنسان

 

أضرار شرب الماء المعقّم بالكلور.

للماء المعقم بالكلور أضرار ومشاكل وصفها خبراء بالخطيرة على الإنسان حيث

 ربط العلماء الكلور بمجموعة من الأمراض بما في ذلك

مشاكل الإنجاب، ومشاكل جهاز المناعة، والنوبات القلبية، والتأثير سلبًاعلى البكتيريا النافعة في الأمعاء.

 ويعتبر وجود الكلور بمياه الشرب أمرًا مُقلقًا، فقد يتحد الكلور بنوع من المركبات الطبيعية الموجود بماء الشرب تظهر منتجات تسمى ميثان ثلاثي الهالوجين Trihalomethanes) وهي منتجات المعالجة بالكلور، وينتج عنها وجود الجذور الحرة: Free radicals في الجسم، مما يؤدي إلى تلف الخلايا، كما أنّها مادة شديدة السّرطنة على الرغم من وجودها بكميات صغيرة، وإنّ استخدام هذه المادة (الكلور) ارتبط بزيادة خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، ومنها:

 زيادة خطر الإصابة بسرطان المثانة والمستقيم. حيث كشفت دراسة حللت جثث الآلاف من وفيات السرطان في الولايات المتحدة، أنّ شرب الماء المعالج بالكلور قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان المعدة والأمعاء على مدى الحياة بنسبة 50 تصل إلى 100٪.

كما تم ربط خطر الإصابة بسرطان الثدي مؤخراً بتراكم مركبات الكلور في نسيج الثدي.

لذلك من الأفضل أن يتم الابتعاد عن شرب المياه المعالجة بمادة الكلور عبر شراء منتجات أكوافور التي تساعد على تصفية المياه منكل المواد التي قد تشكل خطر على صحة الانسان وعل راسها الكلور الذي يصيب مذاق الماء بالتلف ويغيره

فلتر أكوافور

سوف يحميك فلتر أكوافور من المخاطر المذكورة أعلاه والناتجة عن شرب الماء غير المصفى والمعالج بمادة الكلور

كما أن فلتر أكوافور سيساعدك على شرب مياه صافية بمذاقها الطبيعي